ما الذي كان يخشاه الضابط الاسباني أسفلدو كاباص فى المغرب

2018-02-26 12_51_17-imagesI - Paint

 

بعد تعلم الضابط أسفلدو كاباص اللغة العربية الفصحى والعامية واطلع على عادات المغاربة وشغله بمنصب نائب الأمور الوطنية في حكومة الاحتلال الإسباني للمغرب ، حاول فهم عقليتهم فيذكر أن المغربي يحب الحرية ويتميز بالشجاعة إذا تعلق الأمر بالدفاع عن استقلاله ، كما أنه محافظ على عاداته وهو أيضا له عيوبه وخصاله، غير أنه يتكيف بسرعة مع الأشياء الغريبة عنه

وقد أعرب كاباص عن تخوفاته من طبيعة المغاربة ،لأنه لمس آثار تغير سريع في تفكيرهم. لقد ذكر أن وسيلة الاستيعاب والتقليد قد جعلت المغاربة يتفاهمون مع المسؤولين الإسبان بشكل تلقائي بينما كان المغاربة يجهلون فكرة الوطن ، لذلك قال كاباص

 

إن تخوفه يزداد أكثر عندما يفكر في إمكانية انتشار تلك الفكرة (الوطن) بين سكان البادية فيصبحون يفكرون في أنه إذا هزموا في الميدان العسكري فيمكنهم معارضة الإسبان بكيفية جديدة هي المقاومة السياسية

 

واستغرب كاباص من طبيعة المغاربة الذين اعتادوا في نظره الإنصات للشيوخ ، فإذا بهم يسمعون كلام الشبان أمثال عبد الخالق الطريس أو عبد السلام بنونة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s