ما الذي كان يخشاه الضابط الاسباني أسفلدو كاباص فى المغرب

  بعد تعلم الضابط أسفلدو كاباص اللغة العربية الفصحى والعامية واطلع على عادات المغاربة وشغله بمنصب نائب الأمور الوطنية في حكومة الاحتلال الإسباني للمغرب ، حاول فهم عقليتهم فيذكر أن المغربي يحب الحرية ويتميز بالشجاعة إذا تعلق الأمر بالدفاع عن استقلاله ، كما أنه محافظ على عاداته وهو أيضا له عيوبه وخصاله، غير أنه يتكيفمتابعة قراءة “ما الذي كان يخشاه الضابط الاسباني أسفلدو كاباص فى المغرب”

وصف الجنرال الفرنسي كيوم القدرات القتالية للمغاربة

  إن خصمنا هو أحسن محارب في شمال إفريقيا، بطبعه شديد الكراهية للأجنبي، شجاع إلى حد المجازفة، يضحي بكل ما يملك، بعائلته وأيضا وبكل سهولة بحياته في سبيل الدفاع عن حريته…ويختفي المهاجم بسرعة بعد أن يكون أتى على الجرحى ونهب الأموال واستولى في كل مرة على غنيمة من الأسلحة والذخيرة بهذه الكلمات التي شهد بهامتابعة قراءة “وصف الجنرال الفرنسي كيوم القدرات القتالية للمغاربة”

قول إبن خلدود على أهل المغرب

برز المغاربة، منذ فجر التاريخ الإسلامي، في ميدان حفظ القرآن الكريم، وأحرزوا قصب السبق في إتقان علومه، والحذق البليغ في رسمه وضبطه وقواعد تجويده وأدائه، والمعرفة بطرقه ورواياته. وقد جاءت هذه الخصيصة ثمرة طبيعية لما تميزوا به من العناية به، والحفاوة بتعلمه وتعليمه حيث يقول عنهم ابن خلدون ت 808 هـ ــ1406 م فأما أهلمتابعة قراءة “قول إبن خلدود على أهل المغرب”

حديث الرسول صلى الله عليه وسلم بفتح المغرب وإسلام البربر

  تفرَّد المُؤرِّخ المغربي أبو العبَّاس أحمد بن خالد الناصري بِذكره نُبوءة مُخصصة تتناول فتح المغرب وحده في مُؤلَّفه حامل عنوان «الاستقصا لِأخبار دول المغرب الأقصى»، فأورد قصَّةً مفادها أنَّ الرسول مُحمَّداً تنبَّأ بفتح المغرب وإسلام البربر واشتراكهم مع سائر المُسلمين في التمكين للدين الجديد فقال أنَّه خلال خلافة عُمر بن الخطَّاب، وبعد تمام فتحمتابعة قراءة “حديث الرسول صلى الله عليه وسلم بفتح المغرب وإسلام البربر”